ReadSpeaker Send Email
"الشؤون البلدية والقروية" تعتمد الرخصة الفورية لأكثر من 200 نشاط

​اعتمد وزير الشؤون البلدية والقروية المهندس عبداللطيف بن عبدالملك آل الشيخ، الرخصة المهنية الفورية كرخصة متكاملة الأركان تعطى بشكل فوري إلكتروني لطالبها عبر بوابة "بلدي"  www.balady.gov.sa في كل أنحاء المملكة، بعد تعبئة البيانات اللازمة، وإرفاق المستندات المطلوبة والتعهد بصحتها ضمن الخدمة الإلكترونية، على أن يتم تدقيق المستندات والكشف على الموقع والرقابة بعد صدور الرخصة.


ووجه الأمانات والبلديات بالتنفيذ والمتابعة، حيث يتم إصدار هذه الرخصة لعدد 200 نشاط في المرحلة الأولى، ويتم تحديثها بشكل مستمر، وقد روعي فيها تجنّب الأنشطة الخطرة، أو التي تمثل خطورة على الصحة العامة وصحة البيئة، ولمساحة لا تتجاوز 150 متراً مربعاً.


وأشارت وزارة الشؤون البلدية والقروية إلى أن وثيقة الرخصة ستكون إلكترونية، يتم طباعتها من موقع "بلدي"، وتحتوي على رقم موحد للرخص على مستوى المملكة وعلى رمز إلكتروني (QR) ويمكن للمراقب التحقق من صحتها وسريانها إلكترونياً عبر البوابة باستخدام رقم الرخصة أو الرمز الإلكتروني.


وأبانت الوزارة أن الرخصة المهنية الفورية تشتمل على الموافقة الضمنية للمديرية العامة للدفاع المدني، وتعامل معاملة الرخصة المهنية العادية من ناحية التجديد والإلغاء والإيقاف، وتسري عليها كل الاشتراطات والغرامات والعقوبات حسب النظام، مؤكدةً أن خدمة الرخصة الفورية هي إحدى مبادرات برنامج التحول البلدي 2020 التي تهدف إلى تبسيط الإجراءات وتسهيل الحصول على الخدمات البلدية، حيث تتيح خدمة رخصة المحالّ التجارية الفورية للمستفيدين إمكانية الحصول على رخصة المحل التجاري بشكل فوري، شريطة أن يكون النشاط المراد ترخيصه ضمن فئة الأنشطة المسموح بها.


ولفتت الوزارة إلى أن تطوير خدمة الرخصة المهنية الفورية يأتي في إطار سعي الوزارة لتقليص المدة الزمنية التي كانت تستغرقها إجراءات إصدار رخصة محالّ الأنشطة التجارية، وتحسين ترتيب المملكة في مؤشر التنافسية، ودعم التنمية الشاملة التي تشهدها المملكة من خلال تسهيل وتسريع إجراءات الحصول على الرخص المهنية؛ لإتاحة الخدمات البلدية إلكترونياً، إضافة إلى أنها تعد إجراءً صديقاً للبيئة من خلال تقليص استخدام الورق.


وأوضحت الوزارة أنها أعدت خطة من عدة مراحل لإطلاق هذه الخدمة، شملت تطوير خدمة تقديم الطلب عن طريق بوابة "بلدي"، والربط مع الأمانات، إضافة إلى تعميم آلية العمل وخطة الإطلاق على جميع الأمانات، حيث تشهد المرحلة الأولى إطلاق الخدمة في كل من أمانات: منطقة الرياض، العاصمة المقدسة، القصيم، جازان، عسير، الحدود الشمالية، ومنطقة الجوف، فيما ستشهد المرحلة الثانية انطلاق الخدمة في: المنطقة الشرقية، محافظة جدة، المدينة المنورة، محافظة الأحساء، تبوك، نجران، حائل، ومنطقة الباحة.


وبشأن آلية الحصول على الرخصة المهنية الفورية، أوضحت الوزارة أنه يتم الدخول والتسجيل في بوابة بلدي وتسجيل بيانات الطلب، حيث سيتم احتساب الرسوم وإصدار الفاتورة، وبعد سداد رسوم الإصدار عن طريق برنامج سداد تتم عملية إصدار الرخصة، حيث سيتم إرسال إشعار برقم الرخصة للمستفيد، ومن ثم طباعة واستلام الرخصة، فيم يتم استكمال إجراءات الرقابة في وقت لاحق.


وأشارت الوزارة إلى إحالة الرخصة بعد الإصدار إلى الأجهزة الرقابية في البلديات للقيام بزيارة ميدانية للموقع والتأكد من وجود المنشأة على الطبيعة والتأكد من نوع النشاط وتطبيق الاشتراطات العامة والخاصة، وأنه في حال عدم وجود المنشأة على الطبيعة أو مخالفة نوع النشاط يتم إشعار صاحب المنشأة برسالة نصية لمراجعة البلدية خلال 72 ساعة، وفي حال عدم الاستجابة يتم تطبيق الإجراءات النظامية في حقه وإلغاء الرخصة وحظر صاحب المنشأة من التقديم على أي نشاط عبر البوابة حتى يتم تسوية الأمر. وفي حالة وجود مخالفات للاشتراطات العامة أو الخاصة بالنشاط يطبق على المنشأة لائحة الغرامات والجزاءات البلدية حسب نوع المخالفة ويعطى صاحب المحل مهلة للتصحيح حسب اللائحة التنفيذية الجديدة لنظام إجراءات التراخيص البلدية واشتراطاتها.

06/07/1438 صحيفة سبق
أخر تاريخ للتعديل: 06/07/1438 02:46 م