تسجيل الدخول
ReadSpeaker Send Email

​أعدت وزارة الشؤون البلدية والقروية والإسكان ضوابط إلزامية لقرار تسوير الأراضي البيضاء الخالية في النطاق العمراني داخل المدن بهدف ضمان جودة المشهد الحضري، وتوحيد مظهرها مع المباني المحيطة بشكل حضاري.

ووفقًا للضوابط ينبغي الحصول على موافقة الأمانات والبلديات ويتم تنفيذ التسوير على كافة حدود الأرض ووفق تصميم موحد ويكون مالك الأرض مسؤولاً عن سلامة رصيف المشاة والإنارة والتشجير على الرصيف وأن تقع الأرض على الطرق الرئيسة والشريانية ذات الكثافات العالية والمحددة من قبل الأمانات والبلديات.

وكانت وزارة الشؤون البلدية والقروية والإسكان قد منحت في أبريل الماضي أصحاب الأراضي البيضاء مهلة 6 أشهر لتسوير أراضيهم، وذلك وفقاً للأراضي المعنية بالتسوير وطبقاً للمواصفات والتعليمات المنظمة لذلك؛ وذلك لمعالجة التشوه البصري بإقامة سور عليها ضمن حدود تملكه الشرعي ، وحددت الوزارة غرامة تبدأ من ريال في حدها الأدنى، وتصل إلى 20 ألف ريال كحد أقصى، عقوبة لعدم تسوير أو تشجير محيط الأراضي في المناطق التي تحددها البلدية وفق ما تراه محققا للمصلحة.
من جهة ثانية أعلن برنامج “الأراضي البيضاء” تسجيله أرضين في محافظة جدة بمساحة إجمالية بلغت 15,3 مليون م2, بعد رصد عدم تسجيلها في النظام ضمن المرحلة الأولى التي تُعنى بالأراضي غير المطورة “الخام” بمساحة 10 آلاف م2 وأكثر، والواقعة ضمن النطاق المعلن عنه في المدن التي طُبِّق النظام فيها.
27/02/1443 صحيفة البلاد
أخر تاريخ للتعديل: 27/02/1443 01:40 م
تقييم المحتوى
عدد المقييمين
1
عدد القراءات 228
آخر تعديل 27/صفر/1443
هل تجد هذا المحتوى مفيدًا ؟ نعم لا اقترح
عدد الإقتراحات
0
تقييم المحتوى
عدد المقييمين
1
عدد القراءات 229
آخر تعديل 27/صفر/1443
هل تجد هذا المحتوى مفيدًا ؟ نعم لا اقترح
عدد الإقتراحات
0

إضافة تعليقات

التعليقات (0)

اعدادات ذوي الاحتياجات الخاصة

اعدادات الألوان

الاعدادات العامة

التواصل الاجتماعي

أمانة الرياض غير مسؤولة عن نتائج الترجمة الفورية الموفرة من جوجل