ReadSpeaker Send Email
أمير الرياض: بدعم القيادة.. لا سقف لتطلعاتنا

​أكد صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض على أهمية الاستفادة من المشروعات التنموية التي توفرها الدولة للمواطنين والمقيمين بأفضل الإمكانات.


وقال سموه عقب تدشين تسع عشرة حديقة ومتنزهاً في العاصمة مساء أمس بحضور صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن عبدالرحمن بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة الرياض: إن افتتاح هذه الحدائق يؤدي إلى مفهوم الحضارة الراقية التي ينشدها المواطن والمقيم على حد سواء، وذكر سموه أن الرياض العاصمة تستحق أكثر وستأتي إن شاء الله حدائق أخرى.


وأضاف سموه "ما لمسناه اليوم في هذا المجال أعتقد فيه دقة وفيه تصميم على إيجاد المستوى الحضاري الراقي لمدينة الرياض وهذا هو االمأمول من أمانة الرياض، وتابع "أنا وسمو الأمير محمد هذا المساء نحظى مع معالي الوزير في هذه الحدائق الجميلة التي لا نريد أن نتركها الآن، بالجو الجميل الذي يستمتع فيه الجميع ويجدون في هذه الحدائق الراحة التي ينشدها لنا ولي الأمر في كل موقع وفي كل زاوية من أعمالنا التي نتواصل فيها مع العطاءات الجيدة.


ورفع أمير الرياض الشكر والتقدير لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله - وإلى سمو ولي عهده الأمين على العطاءات الرائعة وقال سموه: أتمنى إن شاء الله أن تظهر بالمستوى الرائع المهم: كيف تحافظ عليها الأمانة؟.. فهي مسؤولة عن الصيانة الجيدة والمواطن والمقيم بدورهما مسؤولان في المحافظة على ما يستمتعان بهه، هذه معادلة يجب أن تتم وإلا لن نستطيع أن نعمل الجديد ما دام أنها ستُهمل أو ستوقف أمامها عوائق كثيرة.


وأضاف سموه إن تطلعاتنا لا تقف عند حد لأن ولي الأمر فاتح لنا الطريق ومقدم لنا كل العون ونسير في ظله لتحقيق أهدافه وأمانيه للرياض التي يعشقها بشكل واضح وهذا أمر مفروغ منه لأنه دائماً -حفظه الله - ينظر إلى الرياض بشوق وارتياح ونحن نحقق أمانيه إن شاء الله للرياض.


وقال الأمير فيصل بن بندر: إن أمانة الرياض فيها رجال يعملون بصدق وإخلاص وأرجو أن نقف معهم في أعمالهم وفيما يقدمونه من رؤى وأفكار متطورة بقدرات الشباب والرجال الذين لديهم الخبرة والتخصص في كثير من الأعمال.


وكان صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض، قد افتتح مساء أمس 19 متنزهاً وحديقة وديوانية الرعيل الأول بحي لبن بحضور صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن عبدالرحمن بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة الرياض ومعالي وزير الشؤون البلدية والقروية المهندس عبداللطيف آل الشيخ، ومعالي أمين منطقة الرياض المهندس طارق الفارس، وعدد من كبار مسؤولي أمانة منطقة الرياض، وذلك ضمن المشروعات البيئية والترفيهية للعاصمة الرياض، والداعمة لأنسنة المدينة والاهتمام بالإنسان والمكان، وتعزيز الرؤية المتكاملة لتلبية احتياجات النمو السكاني، والعمراني لمدينة الرياض، والتي تتواكب مع رؤية المملكة 2030 حيث تتجاوز مساحاتها الإجمالية أكثر من 159 ألف متر مربع.


وفور وصول أمير منطقة الرياض إلى مقر الاحتفال الكبير بمتنزه الحزام على طريق الأمير سطام بن عبدالعزيز بحي الرفيعة، أزاح سموه الستار عن اللوحة التذكارية للمنتزه الذي يقام على مساحة 43000متر مربع، عقب ذلك دشن إحدى عشرة حديقة جديدة وثماني حدائق تم تأهيلها، كما دشّن أمير الرياض ديوانية الرعيل في حي لبن.


من جانبه نوه أمين منطقة الرياض المهندس طارق بن عبدالعزيز الفارس بتشريف صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض وافتتاحه مشروعات المتنزهات والحدائق والديوانيات الجديدة والمطورة، واهتمامه الكبير بما يخدم العاصمة وساكنيها من مواطنين ومقيمين، من خلال توفير علاقة دائمة وإيجابية بين الإنسان والمكان، وتوفير الاحتياجات الإنسانية البيئية والترفيهية والخدماتية لسكان العاصمة، مؤكداً على الدعم الذي تجده أمانة منطقة الرياض من سمو أمير منطقة الرياض لتوفير مختلف السبل والخدمات لسكان العاصمة الرياض، ورعايته وتشجيعه للمشروعات التطويرية والترفيهية والإنسانية.

22/08/1439 جريدة الرياض
أخر تاريخ للتعديل: 22/08/1439 08:27 ص