ReadSpeaker Send Email
بيان توضيحي حول حقيقة ماتم تداوله بشأن أحد المباني التابعة لبلدية الأحمر بمحافظة الأفلاج

إشارة إلى ما تم تداوله في وسائل التواصل الإجتماعي في مقطع فيديو تم تصويره لأحد المباني التابعة لبلدية الأحمر في منطقة الرياض وحيث أن المقطع إحتوى على عدد من المعلومات المبالغ فيها وأخرى غير صحيحة جملة وتفصيلاً 

فإن وكالة الأمانة لشئون بلديات المنطقة وتماشياً مع التعليمات الصادرة بضرورة التفاعل مع كل ما يرد في وسائل الإعلام في الجوانب المتعلقة بالأعمال البلدية تود إيضاح الحقائق التالية :-

1-المبنى عبارة عن إستراحة مكونة من طابق أرضي واحد وليس مبنى البلدية كما ذكر في المقطع .
2-تاريخ إنشاء المبنى يعود إلى ست سنوات مضت وليس ثلاثة أشهر كما ذكر في المقطع .
3-تم إستخدام المبنى بشكل طبيعي دون ظهور أي عيوب وقد تم إستخدامه في لقاءات المجلس البلدي وبعض إجتماعات الجهات الحكومية المختلفة .
4-تكلفة المبنى لا تتجاوز /260/ ألف ريال فقط خلافاً لما ذكر في المقطع من تكلفة مبالغ فيها ذكرها المعلق خمسة ملايين ريال .
5-تم ملاحظة ظهور تشققات في المبنى في الفترة الماضية ..حيث قام فريق من وكالة الامانة لبلديات المنطقة بمعاينة المبنى وتحديد الاسباب الاولية للمشكلة والمتمثلة في هبوط التربة والحاجة إلى اجراء عدد من الاختبارات للخرسانة وكذلك التربة لتحديد طريقة المعالجة مما استدعى التوجيه بإخلائه من كافة الأثاث ووحدات التكييف والتي تم إيداعها في مستودعات البلدية لحين الإنتهاء من أعمال تقييم المبنى  و  إجراء الإختبارات على جدران المبنى وأساساته من أجل إعداد التقرير الفني بشأنه حيث يلزم عمل إختبارات لمعرفة مقاومة الخرسانة للإجهادات وفق المعايير المعتمدة في مثل هذه الحالات و إقتراح عدد من الحلول الفنية التي تهدف إلى معالجة الخلل الحاصل في المبنى .

ومن خلال ذلك تود أمانة منطقة الرياض أن توضح أهمية تحري الدقة في مثل هذه المقاطع لإحتوائها على معلومات غير صحيحة  لم تؤخذ من مصدرها ولم تعرض على البلدية المعنية للتحقق منها قبل نشرها أو تداولها .

وتحتفظ أمانة منطقة الرياض بحقها في ملاحقة المسئول عن تصوير المقطع ونشره ضمن ما نصت عليه الإجراءات القانونية ذات العلاقة .
21/11/1437 إدارة العلاقات العامة والإعلام
أخر تاريخ للتعديل: 21/12/1437 12:27 م